كلمة الإدارة

آخر 10 مشاركات
جامعة بنها - جمهورية مصر العربية (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 4 - الوقت: 01:03 PM - التاريخ: 09-01-2014)           »          (( أساليب القياس السمعي )) (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 8 - المشاهدات : 1960 - الوقت: 03:38 PM - التاريخ: 08-17-2014)           »          representation of learning disabilities in Saudi Arabian Elementry schools (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 1 - المشاهدات : 325 - الوقت: 09:19 PM - التاريخ: 05-10-2014)           »          مقياس الكارز للتوحد كاملا /ا. بلال عودة (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 13 - المشاهدات : 2349 - الوقت: 09:13 PM - التاريخ: 05-05-2014)           »          برنامج البكس " التواصل من خلال الصور للطفل التوحدي (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 59 - المشاهدات : 16328 - الوقت: 09:01 PM - التاريخ: 05-05-2014)           »          الدليل المصور للتعليم اليومي لمريض التوحد (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 37 - المشاهدات : 2697 - الوقت: 02:26 PM - التاريخ: 05-03-2014)           »          قائمة تقدير السلوك لـ ( سون و جريسون ) لمتلازمة أسبرجر وذوي الأداء العالي من فئة الاض (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 1 - المشاهدات : 247 - الوقت: 02:21 PM - التاريخ: 05-03-2014)           »          رعاية الموهوبين من ذوي التوحد (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 7 - المشاهدات : 952 - الوقت: 07:00 PM - التاريخ: 05-02-2014)           »          طرق تعلم القراءة (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 144 - الوقت: 02:58 PM - التاريخ: 05-01-2014)           »          " الحاسب وتطبيقاته في تعديل السلوك " عمل تم تقديمه للدكتور حمزه مالكي (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 24 - المشاهدات : 3717 - الوقت: 02:46 PM - التاريخ: 05-01-2014)


 
 
العودة   ملتقى العالم العربي لذوي الإحتياجات الخاصة > الملتقيات المتخصصة > صفحه خاصه بجميع مواضيع الدكتور القدير ناصر خطاب
 
 


صفحه خاصه بجميع مواضيع الدكتور القدير ناصر خطاب جميع المؤلفات والدراسات والابحاث والمقالات والمحاضرات الخاصه بالدكتور ناصر خطاب

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم منذ /01-05-2011, 07:46 PM   #1

عبيدالله سالم غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 11916
 تاريخ التسجيل : Jan 2011
 المشاركات : 1
 النقاط : عبيدالله سالم is on a distinguished road
 تقييم المستوى : 0

افتراضي أنجازات المعاقين(ذوي الأحتياجات الخاصه)

الاختراع الاول .......... كرسي متحرك

كرسي متحرك ببدال للمعاقين وموتور علي العجلة الأمامية وموقد توجيه وتبلغ سرعته 40 كم في الساعة.
كما انه اقتصادي في استهلاك الوقود 80 كم/لتر واحد بنزين ومزود بفرامل خلفية مزدوجة تعمل من خلال مقبض واحد.
الكرسي صغير الحجم ورخيص الثمن، والأهم أن قطع غياره متوافرة وسهلة الصيانة والإصلاح.
المخترع سليمان محمد سليمان محاسب بالشركة المصرية للاتصالات وهو معاق مصاب بشلل بالساقين.
وتعتمد فكرة الاختراع علي توفير وسيلة حركة للمعاقين توفر لهم حرية الحركة؛ فهو لا يحتاج لمجهود بدني شاق عند الحاجة للحركة للمسافات الطويلة بشكل يحفز المعاق علي اكتساب المهارات كالتعليم أو غيره للاندماج في المجتمع كقوة فاعلة.
ويتناسب الاختراع مع مستوي الدخل؛ حيث تقل قيمته بنسبة 60 % من سعر الدراجة البخارية المعدلة، كما يتميز أيضا ببساطة التكنولوجيا المطبقة في تصميم النموذج ليتناسب مع المستوي العلمي المتوافرة في المجتمع والبساطة الشديدة في الصيانة والاقتصاد في استهلاك الوقود بما يتناسب مع المستويات الدنيا.
كما يتميز أيضا بسهولة القيادة واستخدام محرك مصرح بقيادته بدون رخصة قيادة؛ مما يوفر وسيلة حركة للمعاقين أثناء المراحل الدراسية وهي الفترة التي تتشكل فيها شخصية المعاق التي تعتبر الفترة المفصلية التي يمكن اخراج المعاق من الدائرة المغلقة للعجز وأيضا ازدواجية الاستخدام كدراجة بخارية للمسافات الطويلة أو كدراجة ببدال يدوي في المدارس والجامعات وسهل الاحتفاظ به.


الاختراع الثاني .......... عبدالله عكــــله


يقول عبدالله (( أصبت بمرض شلل الأطفال في عمر الثلاث سنوات ودخلت المرحلة الابتدائية في القرية وحصلت على الشهادة الابتدائية وانقطعت عن الدراسة بسبب وضعي الصحي ومن ثم تقدمت للشهادتين الإعدادية والثانوية ( دراسة حرة ) ونلتهما وبسبب وضعي الصحي والمادي جلست بالبيت دون عمل فشعرت بالملل وبدأت بالتفكير بصنع شيء ما أخدم به مجتمعي
ونفسي كونني كنت أشعر بداخلي )) "
(( يقول بدأت بالتصنيع منذ عام 1974 وبقيت على هذه الحال إلى أن وصل عدد ابتكاراتي واختراعاتي حوالي ثلاثين عمل إبداعي فني ومجسمات متحركة بحركات حقيقية ومعبرة وفي العام 1994 شاركت لأول مرة في معرض الباسل للإبداع والاختراع وحصلت فيه على الوسام الذهبي))

وبالفعل صنعت بعد المشاركة في هذا المعرض حوالي عشرة اختراعات نلت عليها شهادات اختراع وهي( مكبس قطن ، سرير طفل مجرد أن يبكي فيه الطفل يهتز وآلة لتصنيع أقراص الفلافل بالإضافة إلى جهاز غطاس ماء يعمل بواسطة الضغط الجوي لاستجرار المياه من الآبار ، وجهاز لتحويل الشخير إلى موسيقا وجهاز آخر يساعد الأبكم على النطق ) ومن خلال هذه الاختراعات حصلت على شهادة الوابو من منظمة الممتلكات الفكرية الدولية في العام 2000 في صنع غطاس للآبار .

وفي نيسان 2006 شاركت في معرض الباسل الذي أقيم في مدينة حماة بنموذج سفينة غير قابلة للغرق تطفو على الماء في جميع اتجاهاتها وحصلت على جائزة مادية وشهادة تقدير من وزير الاقتصاد بالإضافة إلى ثلاث براءات اختراع نتيجة تصنيع ( مكبس القطن وسرير الطفل وغطاس الآبار ) "



أول امرأة من "ذوي الإعاقة "
تصبح مدربة مهارات حياتية

فتحت الإعاقة أبواب الطموح ، وخلقت روح الإرادة والتحدي في نفس العنود الحربي التي بدأت مواهبها في البزوغ منذ الصغر ، ونجحت في استثمار وقتها لتنمية هذه المواهب والهوايات ، حتى شاركت في العديد من المسابقات وحصلت من خلال تلك المسابقات على العديد من المراكز والجوائز .

فقد حصلت أثناء المرحلة الثانوية على المركز الأول في القسم العلمي على مدارس التربية الخاصة ، وحصلت على المراكز الأولى في البحث العلمي والتمثيل المسرحي على الأندية الصيفية ، بالإضافة إلى كتابتها لأكثر من مسرحية .

وتمكنت من المشاركـة في أول أمسيـة شعرية بلغة الإشارة للصم ، وقامت مع فريق الإرادة والتحدي بتنظيم أمسية شعرية خليجية .

كما شاركت في عـدة دورات تدريبية منها "بصمتك" ، " أنا أقدر " ، و"أنا أتحدى" ، كذلك شاركت في أكثر من خمسة وعشرين معرضاً ، وعدة مؤتمرات وندوات .








صاحبة الأطراف السحرية

ريم العازمي وهي تمارس هوايتها سألتحق قريبا بكلية الحقوق لأدافع عن حقوق ذوي الاعاقة فنحن أدرى بحالنا بحماس تقولها ريم العازمي (18 عاما) وهي ترسم إحدى لوحاتها، إذ لم تمنعها إعاقتها من ممارسة هوايتها المفضلة.. وتتابع حديثها: «لدينا مطالب كثيرة ونحتاج الدعم والمساندة حتى لا تهدر حقوقنا..

أتمنى أن يأتي يوم تتساوى فيه حقوق المرأة المعاقة مع الرجل المعاق». ويسمع صوتنا فيه.. اتمنى أن يتم تمكين المرأة المعاقة وتصبح شريحة فاعلة في المجتمع وليس مهمشة.



009






يد من ذهب

مها الشريعان اثناء التمرينمها الشريعان.. لم تقف إعاقتها الحركية عقبة أمام تحقيق ذاتها، إذ مثلت الكويت في العديد من الدورات الأولمبية عن فئة ألعاب القوى.. برنامجها اليومي لا يخلو من تمارين رياضية تصقل بها عضلاتها الذهبية التي لم تخنها يوما في مشاركاتها العالمية، فقد حازت على 22 ميدالية ذهبية وثلاث ميداليات فضية وواحدة برونزية..

بروح رياضية ملؤها الثقة وهي تمارس تمرينها تقول: بإذن الله سأحرز الميدالية الذهبية قريبا في الدورة المقبلة لم تقف إعاقتي حجر عثرة أمام أهدافي بل أنظر دائما إلى المستقبل نظرة كلها تفاؤل وطموح.





قطعة الألماس

سارة المرهونسارة المرهون «قطعة الألماس» رقيقة من الخارج كونها تعاني Osteogenesis Imperfecta هشاشة ولين عظام منذ الولادة ما سبب لها إعاقة دائمة..

بيد أنها صلبة من الداخل وتتسلح بإرادة قوية، فحين تنظر إلى عينيها تلمح بريقا من الذكاء والطموح ينسيك أنها معاقة.. بثقة تقولها: «طموحي ليس له حدود ولن تقف إعاقتي في طريق تحقيق طموحاتي..

سأصبح إعلامية وسفيرة للمعاقين، أطالب بحقوقهم وأثبت للجميع أن الإعاقة لن تمنعنا من تحقيق طموحاتنا». طموحها وثقتها الكبيرة بنفسها أهلاها لتكون مقدمة برنامج تلفزيوني للأطفال عامين متتاليين، كما تم اختيارها لتلقي كلمة نيابة عن ذوي الإعاقة في مجلس الأمة الثلاثاء المقبل





موهبة الكفيفة بسمة السعيد جذبت الجماهير بلوحاتها في حب الكويت

جذبت لوحات الطفلة بسمة السعيد من مدرسة النور والامل للمكفوفين الجمهور للإمكانات والموهبة الرائعة التي تملكها على الرغم من فقدانها البصر حيث ابرزت فيها تعبيرها الصادق في حب الكويت.

وقالت بسمة السعيد البالغة من العمر (11 عاما) على هامش مهرجان (الزوايا الشغف أحييناها) ان حاسة اللمس من الحواس المهمة التي يستطيع من خلالها الكفيف خلق ال
وتسخير ذلك في انتاج الأعمال المبتكرة.

واضافت فقدت نعمة البصر ولكن الله سبحانه وتعالى عوضني بنعمة البصيرة والعزيمة التي مكنتني من ان اثبت بما لا يقبل الشك انه لا مستحيل مع الارادة فحيثما تتوافر الارادة يتيسر الفرج ويبزغ الأمل .

وذكرت انها منذ ان كان عمرها تسع سنوات كان لديها شغف بالرسم بالطين مشيرة الى ان هذه الموهبة وهبها الله سبحانه وتعالى اياها عندما فقدت بصرها.

واكدت بالغ سعادتها للمشاركة في المهرجان وعرض اعمالها الفنية »ليطلع الجمهور على اعمالي التي اتمنى ان اعرضها على جميع شرائح المجتمع« مشيرة الى انها تمتلك ايضا موهبة اعمال النحت والقاء الشعر اضافة الى التمثيل.

واعربت عن طموحها في أن تكون انسانة منتجة في المجتمع من خلال التدريب واخذ النصائح من الجمهور في الفترة الراهنة.

واشادت بتشجيع والديها واستاذها الفنان ناجي الحاي مؤكدة ان لهم الفضل الكبير في استمراري في الرسم وتشجيعهم لي باستمرار في هذه الموهبة التي حباها الله لي لاسعاد الجمهور الذي يشارك في المهرجان .

واضافت ان الفنان ناجي الحاي عمل على تأهيلي فنيا وتنمية مهاراتي الفنية ورعاية موهبتي من حيث الرسم والاحساس بالألوان وعمل المجسمات باستخدام الصلصال وعمل بعض الاكسسوارات البسيطة الصنع .

واكدت السعيد اهمية الالتفات لفئة المكفوفين كونها فئة مجتمعية لها قدراتها التي تستطيع من خلالها خدمة مجتمعها والاعتماد على ذاتها داعية الى رعاية الاطفال الموهوبين من ذوي
الاحتياجات الخاصة في المجتمع الكويتي.

كما اكدت اهمية مشاركة المكفوفين في كافة الفعاليات سواء الرياضية أم الثقافية أم الترفيهية معربة عن بالغ شكرها لمجموعة (الزوايا الشغف أحييناها) لإتاحة الفرصة لها للمشاركة وابراز موهبتها الفنية.


(0867159)







  رد مع اقتباس
إضافة رد
كاتب الموضوع عبيدالله سالم مشاركات 0 المشاهدات 2426  مشاهدة صفحة طباعة الموضوع | أرسل هذا الموضوع إلى صديق | الاشتراك انشر الموضوع

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
Content Relevant URLs by vBSEO 3.3.0
ردود وتعليقات الأعضاء ليس شرطا ان تعبر عن رأي الإدارة وتوجهاتها

الساعة الآن 12:04 PM